زخات مطر



alt

كم اشتاق

لرائحة المطر

وصوت الطفولة

يغمر المكان

كنا هنا نلعب

ذاك هو الزمان

فرق الاحبة

وفرق الاخوان


alt

وما زال المطر

يطهر المكان

بقطرات الحب

تمحو الهجران

اريد فقط..

ورقة وقلم..

وبضع زخات

تطرب الاذان

 

 



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل